newsCode: 946144 A

وزير الأمن الإسرائيلي بني غانتس يؤكد خلال مؤتمر مشترك مع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو أن الجيش الإسرائيلي جاهز للتعامل مع أي تهديد، ونتنياهو يقول إن "حزب الله يلعب بالنار".

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، إن حزب الله يلعب بالنار، لافتاً إلى أن "أي هجوم ضدنا سيواجه برد كبير وسيلقى رداً قاسياً". وأضاف "بيان حزب الله يؤكد أننا نتعرض لتهديد حقيقي".

نتنياهو أشار إلى أن "إسرائيل ستواصل العمل ضد محاولات تمركز إيران على حدودنا".

من جهته، صرح وزير الدفاع بني غانتس خلال مؤتمر مشترك مع نتنياهو، بأن الجيش الإسرائيلي جاهز للتعامل مع أي تهديد.

بدوره، قال وزير الأمن الأسبق أفيغدور ليبرمان أن "نصر الله أثبت مع الأسف أن الكلمة عنده كلمة والعين بالعين والسن بالسن"، وأضاف "عنصر من حزب الله قُتل في دمشق وكل الشمال مشلول".

هذا وانتقدت وسائل الإعلام الإسرائيلية طريقة عمل حكومة نتنياهو مع ما جرى على الحدود.

تصريحات المسؤولين الإسرائيليين جاءت بعد إعلان حزب الله  في بيان له أن كل ما تدعيه وسائل إعلام العدو عن إحباط عملية تسلل من الأراضي اللبنانية إلى داخل فلسطين غير صحيح، مضيفاً أن الحديث عن سقوط شهداء وجرحى للمقاومة في عمليات القصف في محيط مواقع الاحتلال غير صحيح إطلاقاً.

وأوضح حزب الله أن ادعاءات الاحتلال هي "محاولة لاختراع انتصارات وهمية كاذبة"، مؤكداً أنه لم يحصل أي اشتباك أو إطلاق نار من طرف المقاومة الإسلامية في أحداث اليوم حتى الآن.

كذلك شدد في بيانه على أن "الرد على استشهاد الأخ المجاهد علي كامل محسن في الاعتداء على محيط مطار دمشق آت حتماً".

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية ذكرت أن حزب الله استهدف ميركافا إسرائيلية بصاروخ كورنيت. وأضافت أن الجيش الإسرائيلي أطلق النار على خلية تابعة لحزب الله حاولت الدخول إلى فلسطين.

quot نتنياهو الله أن حزب
sendComment