newsCode: 817373 A

فيلم وثائقي بعنوان "ولي العهد" يكشف أن محمد بن سلمان وعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب باستعداده للاعتراف بـ "إسرائيل" بشرط مساعدته في "هزيمة إيران والسيطرة على الشرق الأوسط".

أفادت الشبكة التلفزيونية الأميركية PBS أن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، "مستعد للاعتراف بإسرائيل".

وكشفت الشبكة في فيلمٍ وثائقي عنوانه "ولي العهد"، وبثته السبت الماضي، أنه خلال زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب للرياض في أيار/مايو 2017. قال له ابن سلمان إنه "إذا ساعدته واشنطن في هزيمة إيران، وسيطر على الأحداث في الشرق الأوسط"، فسوف يكون مستعداً للاعتراف بـ "إسرائيل".

وروى معد الفيلم، مارتن سميث، أن ترامب أكد لولي العهد السعودي أنه سيساعده في "هزيمة إيران وسيدعم خططه لتحويل السعودية إلى لاعب مركزي في الشرق الأوسط"، وتابع سميث "في المقابل، وعد ابن سلمان ترامب بمساعدته وصهره جاريد كوشنر في حل النزاع الإسرائيلي – الفلسطيني، ثم شكّل هذا الوعد نقطة مفتاحية في صلب الخطة الأميركية صفقة القرن".

وقال موقع "ميفزاك لايف" mivzaklive العبري أنه في عدة تقارير نُشرت مؤخراً زُعم أن محمد بن سلمان اجتمع مؤخراً برئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، وأضاف "قبل عدة أشهر قال دبلوماسي سعودي لصحيفة "غلوبس" (الإسرائيلية) إن تطبيع العلاقات بين السعودية وإسرائيل هو مسألة وقتٍ فقط.

 

في إيران quot سلمان ترامب
sendComment