newsCode: 769285 A

المجلس العسكري في السودان وقوى الحرية والتغيير سيستأنفان المفاوضات خلال الساعات المقبلة.

أفادت وكالة الأناضول بأنّ المجلس العسكريّ في السودان وقوى الحرية والتغيير سيستأنفان المفاوضات خلال الساعات المقبلة.

يأتي ذلك بعد اتّهام المجلس المعتصمين بمهاجمة مركبة تابعة لقوات الدعم السريع والاستيلاء عليها قرب موقع الاعتصام قائد المنطقة العسكرية المركزية في الخرطوم اللواء بحر أحمد بحر حذّر من أن اعتصام القيادة العامة في العاصمة يمثّل خطرا على تماسك الدولة وأمنها القوميّ.

من جهتها، أعلنت قوى الحرية والتغيير "جدول الفعاليات الثورية للأسبوع الأول من شهر حزيران/ يونيو 2019 نضالاً في طريق تَسلُم مقاليد الحكم من قبل السلطة المدنية الانتقالية".

 

قوى إعلان الحرية والتغيير

جدول الفعاليات الثورية للأسبوع الأول من شهر يونيو ٢٠١٩ نضالاً في طريق تَسلُم مقاليد الحكم من قبل السلطة المدنية الانتقالية وفقاً لإعلان الحرية والتغيير الذي تواثقت عليه جماهير شعبنا العظيم.#اعتصام_القياده_العامه

— تجمع المهنيين السودانيين (@AssociationSd) June 1, 2019

 

 

وكانت قوى إعلان الحرية والتغيير في السودان أعلنت تمسكها بمجلس سيادي مدني بتمثيل عسكري محدود ورئاسة مدنية.

وأعلنت القوى عن استئناف جلسات التفاوض مع المجلس العسكري الانتقالي في 19 أيار/ مايو المنصرم، وذلك في إطار عملية تسلم مقاليد الحكم بالبلاد من قبل سلطة مدنية انتقالية.

 

 

في من المفاوضات السودان والتغيير
sendComment