newsCode: 950973 A

مساعد رئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية أمیرعبدالهیان أن لبنان يحتاج فقط إلى المساعدة والتضامن وليس تدخل أي طرف أجنبي.

وورد في تغريدة لحسين أمير عبد اللهيان على حسابه الشخصي في موقع تويتر ، أن تهديدات ماكرون في لبنان لم تشف الجراح التي سببتها كارثة ميناء بيروت.

وأضاف: إن لبنان ، الذي شمخ في مواجهة الكيان الصهيوني بتكاتف جميع الأعراق والتيارات والأديان ، قادر على الحفاظ على وحدته الوطنية واستقلاله، لبنان بحاجة إلى المساعدة والتضامن فحسب ، وليس إلى تدخل أي جهة أجنبية! .

 

في لبنان ترد ماكرون تهديدات
sendComment