newsCode: 863198 A

أعلن وزير النقل الإيراني أن الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية، التي سقطت بصاروخ إيراني عن طريق الخطأ، ينبغي أن يبقى بإيران كعنصر هام من عناصر الحادثة.

وتابع الوزير محمد إسلامي "يجب أن يبقى الصندوق الأسود في إيران، وإذا لم يستطع الخبراء الإيرانيون حل شفرة الصندوق داخل البلاد، سوف نتخذ إجراءات أخرى في ذلك الوقت".

وأشار إلى زيارته الأخيرة إلى أوكرانيا والتي تم التأكيد خلالها على أن يجري التحقيق بصورة مشتركة ووفق القوانين المتعلقة بالأحداث الجوية وأن يتم الإعلان عن النتائج للرأي العام.

وأوضح أن الحادث قيد التحقيق الدقيق وسيتم الإعلان عن نتائجه.

وقال إسلامي إن منظمة الطيران المدني الإيرانية هي الجهة المسؤولة عن التحقيق الذي هو جار في الوقت الحاضر، كما يجري العمل لتوفير الأجهزة والبرمجيات اللازمة.

وأوضح أن وفدا توجه إلى أوكرانيا للتدقيق في وثائق الطائرة، وبعد عودة الوفد سيتم تشكيل فريق مشترك مع أوكرانيا وجميع الأعضاء الذين ينبغي أن يشاركوا في التحقيق بالحادث وفقا للقوانين.

وصرح الوزير بأن منظمة الطيران المدني الإيرانية اتصلت مع شركة "بوينغ" وكذلك مع أوكرانيا وهم أعلنوا بدورهم الاستعداد للتعاون وأرسلوا ممثلين عنهم، حيث أن العمل جار وفق السياقات القانونية.

وأضاف "لو واجه فريق التحقيق في الحادث مشكلة ما في فك الشفرة ومعالجة المعلومات فمن الممكن أن يتخذ القرار حول كيفية طلب المساعدة من الآخرين الذين يمتلكون إمكانيات في هذا المجال".

 

في أن الأسود الأوكرانية الصندوق
sendComment