newsCode: 860227 A

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأربعاء، بإستعداد طهران للعودة الى الاتفاق اذا ما عاد الاوروبيون، مطالباً الاميركان بالخروج من المنطقة وهذا يصب في صالح الجميع.

وقال الرئيس حسن روحاني في كلمة خلال اجتماع الحكومة الإيرانية اليوم الاربعاء، ان الشهيد قاسم سليماني كان حارساً للحدود الايرانية، مضيفاً، علينا ان نقاوم ونقف صامدين امام الاحداث التي حصلت في ايران.

وأوضح روحاني أن الشهيد سليماني قتل غدرا وكان نبراسا للشهادة، منوها الى ان الذين ارتكبوا خطأ الطائرة (الاوكرانية) هم ذاتهم يدافعون بكل ما لديهم عن الوطن.

وأكد الرئيس الايراني ضرورة ان تعمل شعوب المنطقة على طرد القوات الاميركية من المنطقة، مبيناً ان قضية اسقاط الطائرة الاوكرانية كانت مؤلمة لنا جميعا.

وأضاف، مؤسسات الدولة تشارك في التحقيقات بشان اسقاط الطائرة الاوكرانية لاتخاذ خطوة مقنعة، قائلا، هذا الخطا لايمكن التغاضي عنه وهو خطا مؤلم ومؤسف.

وتابع، قواتنا المسلحة درست الموضوع واعلنت النتائج، على قواتنا المسلحة ان تعمل وتؤكد لابناء الشعب بان مثل هذا الخطا لن يحصل بعد اليوم، نعتذر عن التاخير في الاعلان عن الخطا الذي حصل في اسقاط الطائرة الاوكرانية.

واردف قائلا، لن ننسى الاحداث التي تسببت بمقتل الالاف من ابناء شعبنا في الحرب المفروضة، مخاطباً الأمريكيين بالقول، لماذا زعزعتم امن المنطقة؟

ودعا الرئيس الايراني اوروبا واميركا الى عدم التدخل في شؤون البلاد، قائلا،كل ما عملناه في المجال النووي كان باشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ونوه روحاني الى ان ترامب قام بالخروج من الاتفاقات الدولية وماذا فعلت اوروبا ازاء خطوات ترامب، داعياً اوروبا للعودة الى الاتفاق النووي.

وأوضح الرئيس روحاني ان السعودية والكيان الصهيوني دفعوا ترامب للخروج من الاتفاق النووي، قائلا، نحن مستعدون للعودة الى الاتفاق اذا ما عاد الاوروبيون، مطالباً الاميركان بالخروج من المنطقة وهذا يصب في صالح الجميع.

وأضاف روحاني: "أخطأتم في المنطقة وأخطأتم في العقوبات وأخطأتم في إغتيال الفريق سليماني... . اليوم جنود أمريکا في خطر وغداً جنود أوروبا."

 

 

في من روحاني أوروبا جنود
sendComment