newsCode: 849646 A

بحث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الأحد هاتفيا مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، ملفي كوريا الشمالية وإيران والعلاقات التجارية.

وقال البيت الأبيض في بيان: "تم بحث العديد من القضايا الثنائية، بما في ذلك العلاقات التجارية. والتطورات المتعلقة بإيران وجمهورية كوريا الشمالية".

وأضاف البيان: "اتفق الرئيس ترامب مع آبي على مواصلة الاتصالات والتنسيق، خصوصاً على ضوء تصريحات كوريا الشمالية الأخيرة"، بحسب "رويترز".

جاء الاتصال بعدما قالت كوريا الشمالية إن الولايات المتحدة تحاول إطالة أمد محادثات نزع السلاح النووي قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقررة العام المقبل.

وفي نفس السياق، حذرت كوريا الشمالية الولايات المتحدة من انتقاد سجلها في حقوق الإنسان لافتة إلى أنها "ستدفع الثمن غاليا".

وحذر بيان نشرته الوكالة الرسمية في كوريا الشمالية نقلا عن متحدث باسم وزارة الخارجية من أنه إذا حاولت الولايات المتحدة انتقاد نظام الحكم في كوريا الشمالية بالإشارة إلى مشكلات تتعلق بحقوق الإنسان فسوف "تدفع الثمن غاليا".

وأدانت الجمعية العامة للأمم المتحدة، يوم الأربعاء "الانتهاكات المستمرة والجسيمة والواسعة النطاق لحقوق الإنسان في كوريا الشمالية"، في قرار سنوي رفضه مندوب بيونغ يانغ لدى المنظمة الدولية.

ووافقت الجمعية العامة المؤلفة من 193 عضوا على القرار، الذي رعته عشرات الدول ومنها الولايات المتحدة، دون تصويت. ومثل هذه القرارات ليست ملزمة لكنها يمكن أن تشكل ثقلا سياسيا.

وأبلغ كيم سونج سفير كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة الجمعية العامة بأن القرار "لا علاقة له بالنهوض بحقوق الإنسان وحمايتها بشكل حقيقي، لأنه نتاج ملوث للمؤامرات السياسية من القوى المعادية التي تسعى إلى تشويه كرامة وصورة جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية والإطاحة بنظامنا الاجتماعي".

 

في quot كوريا ترامب الشمالية
sendComment