newsCode: 817379 A

أكد قائد فيلق القدس بالحرس الثوري اللواء "قاسم سليماني" ان الحرس الثوري الايراني حطم سطوة اكبر جيوش العالم واكثرها تجهيزا وهو الجيش الاميركي واظهر ضعفه للعالم.

وفي كلمته اليوم الثلاثاء خلال الاجتماع الدوري العام الـ 23  لقادة الحرس الثوري، وصف اللواء سليماني، الحرس الثوري بانه حامل راية عزة المسلمين، وقال: ان هذه المؤسسة الثورية والشعبية ، بهويتها الحقيقية وخلفيتها التاريخية والثورية ، لم تنفصل عن التزامها بالقيم والمثل العليا الدينية والأخلاقية ، ويجب أن تعكس يوما بعد يوم في تعزيز وتعميق السلوك والقيم الدينية.

ووصف الشهداء بانهم اسوة حقيقية وتجسد الصمود، وأكد على ضرورة الاهتمام بتعاليم الدفاع المقدس ككنز لا مثيل له، مضيفا: لدى قادة وموظفي الحرس الثوري توجهات إدارية وسلوكية محددة، بما في ذلك الممارسة المقدسة والمجازفة والجهاد المستمر.

ووصف اللواء سليماني الشهداء همت، باکری، خرازی، باقری، زین الدین وكاظمي من الذين تم اعدادهم في مدرسة الولي الفقيه والحرس الثوري، مضيفا: بفضل هذه الأرصدة الخالدة ووجود جمع غفير من الشهداء الأحياء وافراد الحرس الثوري المتدينين والغيورين على الدين، وتعاليم عاشوراء وتاسوعاء الامام الحسين عليه السلام، فإن الحرس الثوري الإيراني يعتبر نفسه أوسع من أي حركة سياسية وفي المقدمة في حماية الثورة.

واردف قائلا: على مدى السنوات الأربعين الماضية ، خرج الحرس الثوري من الأزمات الصعبة والمظلمة التي واجهت الثورة الإسلامية بشموخ وكرامة، ووفر فرصا مهمة وكبيرة لحيوية الثورة وتطور البلاد، بفضل الذكاء واليقظة والدعم الشعبي واطاعة الولي الفقيه وقائد الثورة الاسلامية.

وشرح اللواء سلماني، الاوضاع الجارية في المنطقة والتطورات الاستراتيجية ومعجزة المقاومة في مواجهة الكيان الصهيوني وتأثيرها على المعادلات المستقبلية، مضيفا: تم تمهيد الطريق للتغلب على الاعداء، لكن يجب أن نستمر في التصرف بحكمة ، كما فعلنا على مدى السنوات العشرين الماضية من خلال استراتيجيات متنوعة لارباك العدو والحاق الهزيمة به.

وأكد قائد فيلق القدس في الختام، على ان الاسوار فقدت فاعليتها امام ارادة الحرس الثوري، وقال: ان الحرس الثوري الايراني حطم سطوة اكبر جيوش العالم واكثرها تجهيزا وهو الجيش الاميركي واظهر ضعفه لشعوب العالم.

 

في سليماني اللواء الحرس الثوري
sendComment