newsCode: 813980 A

قال خبير إيراني في شئون الشرق الأوسط، إن السعوديين اتهموا إيران بشأن هجوم أرامکو لأنها دخلوا في نزاع مع أمة لقد ظنوا أنها لاتستطیع مقاومة من هجماتهم، کما أن السعوديين فشلوا في الحرب في اليمن.

قال صباح زنغنة في تصريح مع وکالة أنباء" إيلنا"، في تقييم نيات السعودية لاتهام إيران بشأن مهاجمة منشآت لشرکة أرامکو والحديث حول هجوم عسكري على إيران: "المملكة العربية السعودية بعد أكثر من أربع سنوات من العدوان في اليمن لم تحقق اهدافها فيها... بطبيعة الحال، فإن فتح جبهة أكبر مثل التهديد العسكري ضد إيران لا يتوافق مع أي منطق ؛ فلا المملكة العربية السعودية أو الدول المدعومة من السعودية ليست لديها أي نية لعمل عسكري ضد إيران."

وأضاف زنغنة: "السبب الرئيسي وراء اتهام إيران بَأن مهاجمة منشآت أرامكو هو أن الرياض دخلت في نزاع مع أمة اعتقدت أنهم الفقراء ولن يتمكنوا من مقاومة هجماتهم، ولن تكون اليمن قادرة على الانتقام من السعوديين، وهم الآن في حالة صدمة كبيرة بعد الهجمات الأخيرة."

وقال مؤکدا: "المملكة العربية السعودية دمرت جميع المنشآت في اليمن، بما في ذلك البنية التحتية والطرق والمستشفيات والمدارس لمدة سبع سنوات، لكن الشعب اليمني استمر في المقاومة وهاجم مؤخرا الشريان السعودي ودمر نصفه ، وهذه صدمة كبيرة. نأمل أن يتوصل شعب السعودية ، النخب والأمراء في هذا البلد، وحتى الملك سلمان نفسه، إلى نتيجة واضحة وينهيون الحرب ضد اليمن."

في من الصدمة زنغنة الكبيرة
sendComment