newsCode: 811301 A

زعم مسؤول أميركي اليوم الثلاثاء في تصريح لوكالة "فرانس برس"، أن "الولايات المتحدة باتت متأكدة بأن الهجوم الذي استهدف منشأتي أرامكو في السعودية السبت الماضي تم من الأراضي الإيرانية، وقد استخدمت فيه صواريخ كروز".

وقال هذا المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن الإدارة الأميركية تعمل حالياً على "إعداد ملف لإثبات معلوماتها وإقناع المجتمع الدولي خاصة الأوروبيين بذلك، خلال أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع المقبل في نيويورك"، على حد زعمه.

ورداً على سؤال حول ما إذا كانت واشنطن متأكدة من أن الصواريخ أطلقت من الأراضي الإيرانية، أجاب المسؤول "نعم".

وزعم المسؤول أن "أجهزة الاستخبارات الأميركية لديها القدرة على تحديد الجهة التي أطلقت منها الصواريخ"، إلا أنه رفض الكشف عن عدد الصواريخ التي أطلقت. وقال "لن أخوض في مثل هذه التفاصيل".

وهذه ليست المرة الأولى التي توجه فيها أمريكا مثل هكذا اتهامات عبثية بحق ايران ضمن سياستها في تصعيد الحرب الناعمة ضد ايران، حيث انه بعد اسقاط ايران الطائرة المسيرة الامريكية غلوبال هوك فوق مضيق هرمز بالخليج الفارسي، زعم ترامب ان البحرية الاميركية اسقطت طائرتين ايرانيتين مسيرتين لكن كذبه انفضح بعد عجزه عن اثبات ذلك.

وفي وقت سابق أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس ان وزير الخارجية مايك بومبيو سيتوجه الثلاثاء الى السعودية "للتباحث" في "الرد" الأميركي على الهجمات التي استهدفت منشآت نفطية سعودية، وذلك بعد ان اعلن ترامب انه على السعودية ان تدفع لحمايتها.

وكان سلاح الجو اليمني المسير نفذ هجوما واسعا على ارامكو السبت الماضي، ردا على العدوان السعودي الغاشم واستمراره في قتل الأطفال والنساء وتجويع الكبار والصغار في اليمن.

واستهدف الهجوم منشأتين نفطيتين لشركة "أرامكو" العملاقة شرق البلاد، وهما مصفاة بقيق لتكرير النفط وحقل هجرة خريص.

 

في على من quot أرامكو
sendComment