newsCode: 804584 A

اعلن قائد القوة الجوفضائية للحرس الثوري العميد امير علي حاجي زادة بان هذه القوة اسقطت الطائرة الاميركية المسيرة "غلوبال هاوك" باول صاروخ من منظومة "3 خرداد" على ارتفاع 54 الف قدم.

وفي تصريح له خلال ملتقى لاحياء ذكرى الشهداء في شمال غرب طهران، اشار العميد حاجي زادة الى اسقاط طائرة الركاب الايرانية من قبل القوة البحرية الاميركية فوق مياه الخليج الفارسي في عقد الثمانينات من القرن الماضي.

وقال، ان الفرصة كانت متوفرة لدينا لاسقاط طائرتهم التجسسية التي كانت تحمل جنودا لكننا كنا نعتقد بان "الغدر" هو من شيم الاميركيين وبالتالي اكتفينا فقط باسقاط طائرتهم التجسسية المسيرة على ارتفاع 54 الف قدم على مسافة 90 كم باول صاروخ من المنظومة الصاروخية الايرانية "3 خرداد" المصنعة من قبل القوة الجوفضائية للحرس الثوري.

واوضح بانه كانت هنالك العديد من النتائج لهذه العملية منها ان مسالة "احتمال وقوع الحرب" قد ذهبت الى سلة القمامة الى الابد.

واضاف، لقد اخذنا بنظر الاعتبار احتمالا ضعيفا بان يرد الاميركيون لكننا كنا على اتم الاستعداد لنستهدف مواقعهم وقواعدهم في المنطقة حين اول اطلاقة لهم ضدنا وحينما لم يردوا ايقن العرب اي خطا ارتكبوا بصرفهم نفقات باهظة لاميركا.

 

على من ارتفاع ۵٤ قدم
sendComment