newsCode: 788075 A

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنه سمح للسيناتور الجمهوري راند بول، بالتفاوض مع إيران حول تهدئة حدة التوترات في منطقة الخليج الفارسي.

وقال ترامب في تصريحات صحفية بالبيت الأبيض، يوم أمس الجمعة: "راند صديقي، وقد سألني عما إذا كان باستطاعته الانخراط (في مفاوضات)، وأجبت بنعم".

وأضاف: "إذا طلب مني أعضاء آخرون في مجلس الشيوخ الانخراط، ربما أقول أيضا نعم، على حسب من هم (هؤلاء الأعضاء)".

وأردف: "لدي كثير من الأشخاص ينخرطون في هذه المسألة، وستعمل إيران بشكل جيد للغاية".

وكانت صحيفة "بوليتيكو" الأمريكية قد ذكرت يوم الأربعاء، أن "بول" اقترح عقد لقاء مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، لاستئناف المفاوضات بين واشنطن وطهران، وأشارت أن ترامب وافق على ذلك.

لكن الرئيس الأمريكي قال لصحفيين، الخميس، إنه لم يوافق بعد على طلب "بول" المساعدة في تهدئة التوترات مع إيران.

وقال: "سوف أستمع له، لكنني لم أعينه.. وإذا كانت لديه بعض الأفكار فسأستمع لها".

هذا ويعتبر مراقبون ان دعوات ترامب لايران لا تتسم بالجدية نظرا لان ترامب هو من اقدم على الانسحاب احادي الجانب مع ايران واتخذ سياسات عدائية ضد طهران من توليده منصب الرئاسة الأميركية.

 

إيران مع quot ترامب بول
sendComment