newsCode: 779045 A

تأكيداً لما أعلنه سابقاً حرس الثورة الإسلامية عن أن الطائرة الأمريكية المسيرة التي أسقطها في وقتٍ سابق هذا الشهر، انطلقت من قاعدة الظفرة الجوية في الإمارات، اعترف وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش بذلك.

وقال قرقاش في مقابلة لصحيفة “لا ريبابليكا” الإيطالية إن “الطائرة الأميركية التي أسقطتها إيران أقلعت من أراضينا”، موضحا أن لدى الولايات المتحدة قواعد عسكرية في الكويت وقطر مرورا بالإمارات والبحرين.

وأضاف أن مثل هذه المهمات لا تتوقف، وزعم أن الطائرة المسيرة أُسقطت عندما كانت في الأجواء الدولية فوق مضيق هرمز، وأنه من غير المحتمل أن تكون قد اخترقت الأجواء الإيرانية بحسب تعبيره.

والقاعدة الإماراتية تلك هي نفس القاعدة التي أعلن البنتاغون مؤخرا عن توجيه سرب “سترايك إيغل” من مقاتلات”إف15-إيه”، إليها، قادم من قاعدة “سايمور” الجوية في ولاية نورث كارولاينا.

وقال حرس الثورة الاسلامية في ايران إن الطائرة الأميركية أسقطت بعد استهدافها بواسطة الدفاع الجوي للقوة “الجوفضائية” التابعة للحرس لدى دخولها المجال الجوي الإيراني جنوبي البلاد “لجمع المعلومات والتجسس”.

والطائرة المسيرة “غلوبال هوك” او RQ-4C التي اسقطتها إيران، تعد من احدث طائرات التجسس في العالم وتقدر قيمتها باكثر من 200 مليون دولار.

 

في من الثورة rdquo قرقاش
sendComment