newsCode: 777018 A

قال الرئيس الايراني حسن روحاني : ان مصدر الكثير من المشاكل الاقليمية والدولية يعود الى النزعة الاستبدادية والبلطجية لبعض الدول ولاسيما امريكا التي تنتهك القوانين الدولية.

تصريحات الرئيس روحاني هذه جاءت خلال استقباله، اليوم الاحد، رئيسة الاتحاد البرلماني الدولي غابرييلا كويفاس بارون.

واشاد روحاني في هذا اللقاء بجهود الاتحاد البرلماني الدولي البناءة والهادفة الى توجيه وتوطيد العلاقات البرلمانية واسترعاء الراي العام لصالح القضايا السياسية والاجتماعية الرئيسية.

واضاف الرئيس روحاني: تعود جذور مشاكل المنطقة الى الوجود العسكري الأميركي فيها والتدخل في شؤون دولها وديكتاتورية بعض الدول وخاصة اميركا التي تنتهك القوانين الدولية.

واكد ان سياسة ايران ترتكز على خفض التوتر والحؤول دون مواجهة عسكرية بين الدول وإرساء الاستقرار في المنطقة والعالم، مبينا ان اميركا هاجمت سابقا المنصات النفطية والسفن التجارية وطائرة ركاب واليوم تنتهك الأجواء الايرانية بطائرة مسيرة.

وقال الرئيس الايراني: لم يسبق معاقبة الدول التي تمتثل لقرارات مجلس الأمن بينما تضغط واشنطن اليوم على الدول التي تنفذ القرار.

واضاف روحاني: العدوان الأميركي بداية لتوتر جديد في المنطقة ونأمل من المنظمات الدولية ابداء رد الفعل المناسب على العدوان.

 

في روحاني الدول مصدر المشاكل
sendComment