newsCode: 481634 A

أدان المتحدث باسم وزارة الخارجیة بهرام قاسمی الهجوم الانتحاری علی قاعدة عسکریة شمال افغانستان ومقتل وإصابة عشرات من الجنود.

وأعرب قاسمی عن مواساته لأفغانستان حکومة وشعبا ولأسر ضحایا الهجوم الإنتحاری مشددا علی أن الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة تجدد تاکیدها علی ضرورة تحقیق الهدوء والإستقرار والأمن فی دول المنطقة وتحدیدا افغانستان وتری الطریق الوحید للخروج من هذه المشاکل بأنه هوعدم تدخل أمریکا والقوی الأجنبیة وإجراء المفاوضات بین حکومة الوحدة الوطنیة وجمیع المجموعات التی لاتندرج فی إطار الحکم.

وقد أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية، أمس السبت، مقتل وإصابة مئة جندي على الأقل، في الهجوم الذي نفذه عناصر من طالبان على قاعدة عسكرية، شمال أفغانستان.

وأوردت وكالة “فرانس برس” أن هذه هي أول حصيلة رسمية من مصدر أفغاني تصدر منذ أن انتهى مساء الجمعة الهجوم الذي نفذه عشرة مقاتلين مدججين بالأسلحة على القاعدة العسكرية قرب مدينة مزار الشريف في شمال البلاد.

 

علي افغانستان عسكرية شمال الهجوم
sendComment