newsCode: 386174 A

قال الرئيس الايراني حسن روحاني ان الشعب الفلسطيني لن يبقى وحيدا ابدا مؤكدا انه في ظل الصمود والمقاومة فان النصر سيكون حليفنا لامحال.

وفي تصريح للصحفيين على هامش مسيرات يوم القدس العالمي في طهران صباح اليوم قال الرئيس روحاني ان الامن في المنطقة يمثل احد تطلعات الشعوب المسلمة وان قدرة المسلمين على العيش في ارضهم هي واحدة من سبل ارساء الامن في المنطقة .

واضاف ان الشعب الفلسطيني المسلم قد شرد عن وطنه الام منذ سبعين عام .

واكد ان المحتلين قد اغتصبوا هذه الارض وهم لايلتزمون كل القوانين الدولية والمبادئ الانسانية في هذا المجال.

ووصف روحاني الكيان الصهيوني بانه بات قاعدة للاستكبار وعلى راسها اميركا في المنطقة .

وتابع روحاني ان الاستكبار العالمي لايقبل ان تتصدى اية دولة لهذه القاعدة او ان تتمتع الشعوب المسلمة في هذه المنطقة بالاستقرار والامن.

واوضح ان شبح الفرقة في العالم الاسلامي وتواجد الجماعات التكفيرية والارهابية في المنطقة وخط المساومة ، جعلنا نبتعد عن مبادئ تحرير فلسطين وليس امام المسلمين  لتحقيق هذه المبادئ سوى الوحدة والتلاحم والتمسك بخط المقاومة والجهاد والتصدي للجماعات الارهابية والتكفيرية .

وتابع ان رسالة الشعب الايراني المسلم في كافة انحاء البلاد هي ان الشعب الفلسطيني ليس وحيدا وانه سيبقى الى جانب مظلومي العالم والى جانب الشعب الفلسطيني، وأكد الرئيس روحاني "سنحقق النصر بالتأكيد في ظل الصمود والمقاومة " .

 

في ان روحاني الرئيس ظل
sendComment