newsCode: 360308 A

رحب الرئيس الايراني حسن روحاني بتطوير التعاون بين طهران والاتحاد الاوروبي، وقال ان التشاور والتنسيق لحماية الاستقرار والأمن في المنطقة، من مجالات التعاون بين ايران والاتحاد الاوروبي.

واضاف الرئيس روحاني اليوم الاحد خلال لقائه وزيرة الخارجية الإستونية مارينا كاليوران، ان تعزيز التعاون الشامل بين ايران والاتحاد الاوروبي، يحظي بالدور والاهمية الخاصة لتسوية القضايا الاقليمية والدولية المعقدة.

واشار الى العلاقات الودية بين البلدين، والتي تعود الي نحو قرن مضي، وقال ان ايران واستونيا تتمتعان بامكانيات واسعة لتمتين التعاون المشترك و يتعين من خلال الافادة من هذه الامكانيات ، فتح ابواب جديدة لتعزيز العلاقات في مختلف المجالات.

كما اشار روحاني الي ضرورة دعم التعاون الثقافي والعلمي والبحثي بين طهران وتالين وقال : يتعين تطوير التعاون الثقافي من خلال تبادل الزمالات الدراسة وتمهيد الارضية للابحاث المشتركة .

وتطرق الرئيس الايراني الى موضوع الارهاب وضرورة المكافحة الشاملة لهذه الظاهرة وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تشعر بالقلق من عدم الاستقرار في بعض الدول من شمال افريقيا الي عدد من دول الشرق الاوسط والمنطقة.

وقال روحاني ان غالبية هذه الدول تعاني من عدم الاستقرار جراء العمليات الارهابية، والسعي لاحلال الأمن والاستقرار في هذه الدول بامكانه ان يساعد علي استقرار المنطقة وكل العالم، لان التجربة اثبتت ان عدم مكافحة التنظيمات الارهابية سيفضي الى تفشي هذه الظاهرة الي المناطق الاخرى بمافيها اوروبا.

واشار الى استضافة ايران لملايين اللاجئين وكذلك مساعدة الحكومات والشعوب في المنطقة لمحاربة التنظيمات الارهابية، وقال ان التشاور والتنسيق لحماية الاستقرار والأمن بالمنطقة من مجالات التعاون بين ايران والاتحاد الاوروبي معربا عن امله وفي ظل تعزيز هذه المشاورات، ان نشهد التعاون المفيد والبناء والمؤثر في مسيرة تعزيز السلام في المنطقة.

من جانبها، وصفت وزيرة خارجية استونيا الجمهورية الاسلامية الايرانية باللاعب المهم في المنطقة والعالم وقالت ان استونيا تدعو الى تعزيز التعاون مع طهران في كافة المجالات ذات الاهتمام المشترك.

واشارت كاليوران الي حضور ممثلين عن الشركات التجارية الكبرى من استونيا في اطار الوفد المرافق لها وقالت ان فرصا جديدة توفرت لتعزيز التعاون بين طهران وتالين وان تطوير هذا التعاون يصب لصالح الشعبين والحكومتين.

 

في من ان ايران التعاون
sendComment