newsCode: 289540 A

خرجت تظاهرات مليونية حاشدة في كافة انحاء الجمهورية الاسلامية الايرانية بمناسبة يوم القدس العالمي الذي دعا لاحيائه الامام الخميني (قدس سره) تضامنا مع الشعب الفلسطيني.

وشارك أبناء الشعب الايراني في كافة مدن البلاد في مسيرات حاشدة كبرى لاحياء هذه المناسبة التي دعا لاحيائها الامام الخميني الراحل (في اخر جمعة من شهر رمضان المبارك)، لاعلان تضامنه مع الشعب الفلسطيني المسلم وسخطه من نظام السلطة والاستكبار الاميركي والصهيونية العالمية وتواطؤ الرجعية العربية.

وفي العاصمة طهران شارك الايرانيون بكافة فئاتهم العمرية تعبيرا عن سخطهم وغضبهم من قوى الاستكبار العالمي والكيان الاسرائيلي. واكد المشاركون ان العدوان الصهيوني على الشعب الفلسطيني انما يظهر عجز وخوف الاحتلال أمام المقاومة الاسلامية.

وبهذه المناسبة، أكد السفير الفلسطيني لدى طهران صلاح الزواوي في مقابلة اجرتها معه قناة العالم، انه يتوجب على المسلمين ان يتحملوا مسؤولياتهم تجاه القضية الفلسطينية وإحياء يوم القدس العالمي.

كما اكد ضرورة وقف الحروب بين المسلمين وحل مشاكل العالم الإسلامي بالحوار، موضحا ان الكيان الصهيوني يستغل الحروب بين المسلمين لتدمير القضية الفلسطينية.

وكان مجلس تنسيق الاعلام الاسلامي أعلن الخميس في بيان على اعتاب حلول الذكرى السنوية الـ ۳۷ لاعلان مؤسس النظام الاسلامي في ايران ومفجر الثورة الاسلامية في العالم المرجع الديني والمصلح الاسلامي الكبير الامام الخميني طاب ثراه آخر جمعة من شهر رمضان يوما عالميا للقدس داعيا الشعب الايراني المؤمن المقاوم الى المشاركة في هذه المراسم كما شارك في الاعوام الماضية.

 

في يوم القدس العالمي مليونية
sendComment