newsCode: 1087668 A

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، خلال مباحثاته اليوم الأربعاء في بغداد مع عدد من المسؤولين العراقيين، أكد أن إيران تريد عراقا قويا وحرا ومزدهرا وموحدا ومستقلا.

وافادت الدائرة الإعلامية بوزارة الخارجية أن "خطيب زاده" يقوم حاليا بزيارة بغداد، حيث استقبله المتحدث باسم الخارجية العراقية "سعيد الصحاف".

كما التقى الدبلوماسي الايراني رفيع المستوى في هذه الزيارة، بكل من امين مجلس الامن القومي العراقي "قاسم الأعرجي"، ورئيس الوزراء السابق "نوري المالکي"، ورئيس المجلس الاعلى العراقي "الشيخ همام حمودي"؛ فضلا عن مباحثاته مع عدد من رجال الدين السنة وزيارته لمعهد "التميز" (العراقي) للدراسات الستراتيجية، وتصريحاته امام جمع من الباحثين والمفكرين في هذا البلد والرد على اسئلتهم بشأن اخر التطورات الاقليمية و العلاقات الإيرانية العراقية.

وجاء في هذا التقرير ايضا، ان متحدث الخارجية الايرانية ركّز خلال محادثاته في بغداد على موقف طهران الداعم لحكومة العراق، والانتخابات التشريعية، والعملية السياسية المتناغمة مع ارادة الشعب العراقي، وضرورة توسيع العلاقات الثنائية الشاملة بما في ذلك التعاون الثقافي والاعلامي بين البلدين.

 

في quot الإيرانية قويا عراقا
sendComment