newsCode: 1082707 A

هنأ الرئيس الإيراني، حسن روحاني، نظيره السوري، بشار الأسد، بفوزه في الانتخابات الرئاسية التي سمحت له بشغل ولاية رابعة لمدة سبع سنوات.

وأفاد مكتب الرئيس روحاني، امس الجمعة، بأنه بعث برقية تهنئة إلى الرئيس الأسد جاء فيها: "أهنئ سيادتكم لإجراء الانتخابات الناجحة في الجمهورية العربية السورية وإعادة انتخاب سيادتكم رئيسا للجمهورية. إن الشعب السوري بمشاركة واسعة عند صناديق الاقتراع وانتخاب سيادتكم، لعب دورا حاسما في تحديد المصير وازدهار سوريا".

وأضاف روحاني: "أرجو أن نشهر توثيق الشراكة الثنائية بين البلدين الشقيقين في مرحلة جديدة من الحياة السياسية السورية".

وفي هذا السياق، قالت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان لها اليوم الجمعة، "ان إقامة انتخابات ناجحة وبمشاركة واسعة من قبل الشعب السوري يعتبر خطوة مهمة على طريق ارساء السلام والاستقرار والهدوء واعادة اعمار وازدهار سوريا".

وأضافت الخارجية الايرانية في بيانها بأن الجمهورية الاسلامية الايرانية وضمن احترامها لارادة الشعب السوري، تؤكد دعمها لحق الشعب السوري في تعيين مصيره ورسم مستقبله بدون أي تدخل خارجي، وتعرب عن تهنئتها للرئيس بشار الاسد وللشعب السوري المقاوم بالفوز الحاسم للرئيس الاسد بهذه الانتخابات .

 

وأعلن مجلس الشعب السوري، مساء الخميس، أن الرئيس الأسد تمكن من الفوز في الانتخابات الرئاسية التي جرت يوم 26 مايو بحصده 95.1% من أصوات الناخبين المشاركين في الاقتراع، بينما قوبلت هذه النتائج برفض معظم أطياف المعارضة وخاصة في الخارج وكذلك من قبل الدول الغربية.

 

في الرئيس السوري الأسد بشار
sendComment