newsCode: 1075954 A

دعت وزارة الخارجية الايرانية المجتمع الدولي والحكومات والمنظمات الدولية إلى الوفاء بواجبها في إنهاء الاحتلال ومواجهة جرائم الصهاينة واعتداءاتهم.

وأصدرت الخارجیة الایرانیة بيانا بمناسبة ذكرى تأسيس النظام الصهيوني المزيف (يوم النكبة) جاء فيه: الیوم ذكرى النكبة فيما تواجه فلسطين الصامدة والعزیزة جولة جديدة من الجرائم المخزية من جانب الكيان الصهيوني الغاصب واللاإنساني، وهي تنزف دما وتنتفض.

واضاف البيان: المؤامرات الدولية قبل 73 عاما، حرّم الفلسطينيون من ارض آبائهم وأجدادهم في 14 مايو  1948، وجاء كيان ارهابي واناس اجانب مكانهم وحوّل الصهاينة فلسطين المحتلة إلى قاعدة إرهاب ضد الشعب الفلسطيني والدول الإسلامية في المنطقة.

وتابع: ان الولايات المتحدة الامريكية وبعض القوى العالمية، دعمت هذا الكيان الشرير دعمًا كاملاً خلال سبعة عقود وتجاهلت جرائم هذا الکیان الإرهابي التي لا نهایة لها.

وقالت الخارجية في بيانها: ان الصهاينة ارتکبوا عددًا لا يحصى من الجرائم المنظمة والأعمال غير الإنسانية ضد الشعب الفلسطيني ودول المنطقة بفضل هذا الدعم غير المبرر، موضحة ان الصهاينة المجرمين احتلوا أرض فلسطين بأكملها بقوة السلاح خلافا للقوانين والمعايير الدولية، وغیروا تركيبتها الديموغرافية، وشردوا السكان الأصليين لهذه الأرض المقدسة، واستبدلوهم بالمهاجرين الصهاينة.

 

الدولي الخارجية الصهاينة المجتمع النكبة
sendComment