newsCode: 1060728 A

صرح مساعد مدير مكتب رئاسة الجمهورية في اوزبكستان، ان ايران دولة ذات إمكانات اقتصادية كبيرة وشريكنا التقليدي، مشيرا الى اجراء مشاورات أمنية مع ايران لاول مرة.

وفي مؤتمر صحفي اشار شيرزاد اسدوف، الى ان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف التقى يوم 5 ابريل رئيس جمهورية اوزبكستان، شوكت مير ضيائيف، وقال: إيران ، وهي دولة ذات إمكانات اقتصادية وفكرية كبيرة ، هي شريكنا التقليدي.  

واضاف: تعززت العلاقات الثنائية في السنوات الأخيرة، ومنذ عام 2019 ، تم تنفيذ تسهيل اصدار التأشيرات للرعايا الإيرانيين.

وقال رئيس الدائرة الاعلامية بمكتب رئاسة اوزبكستان: تم التأكيد خلال هذا اللقاء على أنه في عام 2020 ، بلغ مستوى التبادل التجاري  بين البلدين أكثر من 250 مليون دولار وتضاعف عدد المشاريع المشتركة ثلاث مرات، كما يجري تنفيذ مشاريع استثمارية جديدة بقيمة 61 مليون دولار في الزراعة وصناعة الأغذية والادوية.

واضاف: اتفق الجانبان على توسيع التعاون في قضايا الأمن ومكافحة الإرهاب، ولأول مرة عقدت مشاورات أمنية بين اوزبكستان وايران.

واختتم اسدوف قائلا: ان وزير الخارجية الإيراني اعرب عن استعداده لحضور المؤتمر الدولي "آسيا الوسطى والجنوبية: الارتباط الإقليمي والتهديدات والفرص" الذي سيعقد يومي 15 و 16 تموز/يوليو في طشقند.

يذكر ان الجمهورية الإسلامية الايرانية اعترفت باستقلال أوزبكستان في 25 كانون الاول/ديسمبر 1991، وفي 10 ايار/مايو 1992، أقيمت العلاقات السياسية بين البلدين.

 

في بين مرة مشاورات أمنية
sendComment