newsCode: 1058905 A

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة ان جدول أعمال اللجنة المشتركة للاتفاق النووي يضم تنفيذ الاطراف الاخرى لتعهداتها الواردة في الاتفاق النووي.

وقال سعید خطیب‌ زادة، في تصريح صحفي اليوم الاثنين، ردا على سؤال حول اجتماع اللجنة المشتركة المنبثقة عن الإتفاق النووي: إن اجتماع يوم غد في فيينا لايختلف مطلقا عن الاجتماعات السابقة.

واضاف: إن اجتماع يوم غد هو اجتماع دوري للجنة المشتركة المنبثقة عن الاتفاق النووي بين ايران و 4+1 والذي يتماثل مع الاجتماعات السابقة التي انعقدت في الاشهر والاعوام السابقة.

وتابع: هذا الاجتماع كان مزمعا في آذار/ مارس الماضي الا ان تاريخه لم يحدد بشكل نهائي وتقرر انعقاده في نهايات الشهر الماضي حيث انعقد القسم الاول من الاجتماع بشكل افتراضي الا ان المفاوضات لم تكتمل واجتماع يوم غد الثلاثاء يعد استمرارا لها.

ولفت الى ان جدول اعمال الاجتماع المقبل يتضمن رفع الحظر الأمريکي الجائر المفروض على ايران وبعبارة اخرى نهج تنفيذ الاطراف الاخرى لتعهداتها الواردة في الاتفاق.

ونوه الى ان اجتماع يوم غد سيحدد ما إذا كانت مجموعة 4+1 ستستجيب لمطالب ايران أم لا.

 

في تنفيذ الاطراف الاخرى لتعهداتها
sendComment