newsCode: 1013386 A

أكد رئيس الجمهورية حسن روحاني ان ميزانية العام الهجري الشمسي (المعتمد في ايران والذي يبدأ في 21 مارس 2021) تركزت على دعم سبل العيش وتطوير الاستثمار.

وخلال ترؤسه للاجتماع الـ189 للجنة التنسيق الاقتصادي الحكومي تطرق الرئيس روحاني الى مشروع قانون الموازنة للعام الايراني المقبل والحزمة التنفيذية للنهضة الإنتاجية في صناعة السيارات، وصادق الاجتماع على بعض مواد قانون الميزانية.

وبعد الاستماع الى تقرير منظمة التخطيط والميزانية، قال روحاني: صياغة مشروع الميزانية عملية، معقدة ومتخصصة، وهذا العام كما في السنوات السابقة وبسبب ظروف الحرب الاقتصادية وإرادة الحكومة لإصلاح هيكل الميزانية بمزيد من الحساسية والدقة، وتم تنظيم ميزانية العام المقبل بالتركيز على دعم سبل العيش وتطوير الاستثمار.

واعتبر روحاني الاختلاف في وجهات النظر وآراء الخبراء والمتخصصين في إعداد الميزانية أمرًا طبيعيًا، مضيفا: لا ينبغي أن نسمح لمثل هذه المسألة المعقدة والمتخصصة والحساسة والحيوية أن تكون موضع نزاعات سياسية.

وتابع رئيس الجمهورية : تسعى الحكومة الى الانتهاء من قضايا الميزانية في الاجتماعات المتعلقة بهذا الموضوع، مع مراعاة متطلبات البلاد وحصول الاجماع المطلوب.

ومضى قائلا: ان الحكومة تحاول إدارة النفقات وفق سياسات الاقتصاد المقاوم، فضلا عن توفير أسس زيادة ايرادات البلاد.

 

في على روحاني الاستثمار الميزانية
sendComment