newsCode: 1001691 A

اعتبر سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لدى منظمة الامم المتحدة مجيد تخت روانجي، اجراءات الحظر عقبة في طريق ايران لمكافحة جائحة كورونا وعقوبة جماعية لكافة افراد الشعب .

وقال تخت روانجي في تصريحه الاربعاء خلال اجتماع مجلس الامن الدولي: ان الاجراءات القسرية الاحادية ومنها الحظر تخل بالاقتصاد والوصول الى الانظمة المالية والارصدة الخارجية وحتى الاغذية والادوية.

واضاف: رغم ان بعض الدول الغربية تدعي بان الادوية والاغذية وسائر السلع الانسانية مستثناة من الحظر الا ان اجراءات الحظر هذه الحقت اكبر الاضرار بالابرياء والشرائح الضعيفة في المجتمع.

واشار تخت روانجي الى تقرير المقرر الخاص لمنظمة الامم المتحدة حول التداعيات السلبية للحظر على حقوق الانسان وقال: ان اجراءات الحظر تستهدف الاطفال والمرضى والمسنين والفقراء وتؤدي الى تداعيات انسانية شديدة يمكنها ان تتحول الى ازمة انسانية.

ولفت الى التداعيات السلبية لتفشي جائحة كورونا واضاف: ان فرض اجراءات الحظر في ظروف تفشي جائحة كورونا امر خطير جدا لانه ان لم تكن دولة في مامن منها (الجائحة) فان الدول الاخرى سوف لن تكون في مامن منها ايضا وستمتد نيران الفيروس وتحصد ارواح المزيد من الافراد.

ونوه الى الحظر الاميركي المفروض على الشعب الايراني منذ 40 عاما وقال: ان ايران تواجه الان اوسع اجراءات الحظر التي لم تفرض لغاية الان على اي دولة اخرى. هذه الاجراءات تعيق جهودنا بشدة في مسار مكافحة جائحة كورونا.

واعتبر ان من حق الجميع التمتع بمستوى طبيعي من الحياة والصحة والرخاء المناسب وفقا لمبادئ حقوق الانسان وان اجراءات الحظر تستهدف هذه الحقوق واضاف: من الجدير بالملاحظة ان هذه الاداة اللاانسانية تفرض من قبل دول تصف نفسها بانها اكبر المدافعين عن حقوق الانسان.

وتابع تخت روانجي: انه فضلا عن ذلك فان اجراءات الحظر تنتهك مبادئ حرية التجارة بما يؤثر سلبيا على حقوق افراد الدول المستهدفة وسائر الدول. على سبيل المثال، في الوقت الذي تمتلك ايران الارصدة المالية الكافية في بعض الدول فان اجراءات الحظر اللاانسانية تمنع استفادتها منها حتى للتجارة الانسانية والادوية والمعدات الطبية اللازمة للسيطرة على كورونا ومعالجة المرضى.

واعتبر سفير ومندوب ايران الدائم في منظمة الامم المتحدة اجراءات الحظر ارهابا اقتصاديا وعقوبة جماعية لكافة افراد الشعب وقال: ان هذه حرب حقيقية تحوّل فيها الاقتصاد الى سلاح. ان الاجراءات الاحادية ومنها الحظر وفق اي معيار كان؛ هي اجراءات لاانسانية وغير اخلاقية وغير قانونية ورمز صارخ للاجرام ضد البشرية.

ودعا تخت روانجي في ختام تصريحه، المجتمع العالمي لاتخاذ اجراءات لازمة وفورية لازالة هذه الاجراءات.

 

في ان اجراءات الحظر تخت
sendComment